ابنية تجارية للايجار في طرابلس
بيع واشتري مجاناً
سيارات و مركبات المنزل والحديقة اجهزة - الكترونيات عقارات
سجل الآن
إذا كنت تملك حسابا اضغط هنا
مميزات
تسجيلك في السوق المفتوح: إضافة إعلانك مجاناً إضافة عدة صور لإعلانك تواصل مع البائع عن طريق التعليقات يبقى إعلانك على الموقع مدة 180يوماً
مشكلة في الشبكة, انقر هنا لإعادة تحميل الصفحة
الدردشة ليست جاهزة بعد

ابنية تجارية للايجار في طرابلس

1 - 30 نتيجة من 2188

إعلانات قريبة منك

سيتم استخدام موقعك لعرض الإعلانات القريبة منك

ابنية تجارية للايجار في طرابلس
هل تود حفظ معطيات البحث؟ احفظ نتائج البحثالبحوث المفضلة
عرض الإعلانات على الخريطة
كن أول من يعلم عن الإعلانات الجديدة في تجاري للإيجار أعلمني

right curve arrow

بيع كل شئ على السوق المفتوح

left curve arrow أضف إعلان الآن

،تأجير العقارات التجارية في ليبيا

العقارات التجارية

يمكن تعريف العقارات التجارية على أنّها وحدات عقارية يتم إنشاؤها بغرض الاستثمار، والتي تصلح لإقامة مشروع قائم على الأعمال التجارية والخدمات، إذ يمكن تحويلها إلى مكاتب تجارية ومحلات ومتاجر، إلى جانب عمل مشاريع صناعية ومبانٍ للبيع بالتجزئة، وعادة ما تكون قيمة تأجيرها الشهري أو السنوي عالية جداً وفي ارتفاع مستمر، وتكون الغاية منها التأجير وليس البيع، وذلك للحصول على دخل مرتفع وأرباح عالية، وعادة ما تكون أسعارها أغلى من العقارات السكنية، ويمكن ان تكون في وسط المدينة أو في التجمعات السكنية أو في التجمعات التجارية، وتختلف مساحات هذه العقارات بما يتناسب مع مختلف القطاعات، ويزيد البحث عن هذه العقارات في العديد من المناطق التي تشهد ارتفاعاً كبيراً في أعداد السكان، ويتم الإعلان عنها تحت خانة عقار تجاري للإيجار ، وذلك بالاعتماد على وسيط عقاري أو مواقع إلكتروني.

خصائص العقارات التجارية

لأي نوع من العقارات سواء السكنية أو التجارية خصائصه التي تميزه عن غيره من الأنواع والتي تجعله مناسباً أكثر لاحتياجات الأفراد، ومن أهم الخصائص التي يجب أن يتمتع بها العقار التجاري:

من أجل اختيار العقار التجاري المثالي يجب البحث جيداً في المواقع الإعلانية والمكاتب العقارية عن العقار المناسب من حيث السعر، والمساحة والموقع والمقارنة جيداً بين النتائج واختيار العقار بما يتناسب مع الإمكانيات المادية، والغرض من استئجار العقار، والمساحة المناسبة لطبيعة المشروع التجاري، وقربه من الخدمات العامة وقريباً من المناطق السكنية في حال العقار يقدم خدمات مباشرة للمواطنين، وأخيراً يجب السؤال جيداً عن العقار والتأكد من صحة وسلامة العقود والأوراق القانونية لإثبات الحقوق فيما بعد.

إيجار العقارات التجارية في ليبيا

بسبب ما تعانيه ليبيا في الفترة الحالية فقد ارتفعت أسعار إيجار العقارات التجارية، وهذا ما تسبب في عزوف العديد من  أرباب العمل عن فتح محلات تجارية ضمن قطاعات معينة، هذا إلى جانب صعوبة دفع الإيجارات بسبب قلة السيولة المالية، هذا إلى الصعوبة الكبيرة في إجراءات التسجيل التجاريّة و الحصول على رخصة مزاولة العمل، ومن الأسباب الأخرى التي أدت إلى ارتفاع الأسعار في بعض المناطق منها مصراتة هي تهدم عدد كبير من العقارات إلى جانب زيادة الطلب على العقارات التجارية بسبب زيادة أعداد النازحين، وتعتبر مصراتة واحدة من المناطق التي شهدت نزوح أعداد كبيرة من السكان من بعض المناطق، كما تعتبر المدينة من المناطق التي قلما تتوفر فيها عمارات رأسية مرتفعة حيث يسودها نمط البناء القصير الذي لا يتعدى الطابقين وهذا بسبب وقوعها في نطاق زلزالي، حيث تطل المدينة على البحر الأبيض، وتقع تحديداً شرق العقامة طرابلس على بعد 308كم، وهي بذلك تعتبر منطقة ساحلية ولكنها ما زالت بحاجة إلى الكثير من أجل تطويرها وتحويلها إلى وجهزة سياحية، ولهذا تقل فيها إعلانات البحث عن عقارات للايجار ، وخاصة العقارات السياحية، وتتراوح أسعار إيجار العقارات التجارية من 750-1200 دينار ليبي في الشهر.

أما تمر به مدينة طرابلس فهو لا يختلف كثيراً عن مدينة مصراته، حيث ارتفعت فيها أسعار الإيجارات بشكل كبير وازداد الوضع الاقتصادي اليومي للمواطنين سوءاً، حيث ارتفعت الأسعار بما نسبته 100% في بعض مناطق النزوح الآمنة، حيث يتراوح سعر عقار تجاري للإيجار بمساحات متفاوتة بين 2000-30000 دينار ليبي. 

أثر ارتفاع إيجار العقارات التجارية على المجتمع الليبي

بسبب ارتفاع إيجارات العقارات التجارية وعدم قدرة البعض على افتتاح مشروع جديد فقط لجأ العديد من الأفراد إلى إنشاء مشاريع تجارية من المنازل سواء للرجال أو النساء، كما أدى إغلاق عدد من الشركات الأجنبية بسبب الظروف الأمنية إلى توجه الموظفين العاطلين عن العمل إلى البحث عن مجالات أخرى،  حيث توجه البعض إلى ممارسة حرفة أو مهنة لا تخضع لسلطة الدولة، وذلك تحت ما يسمى بالاقتصاد غير الرسمي، وهو عبارة عن عدد من الأنشطة الاقتصادية المشروعة أو غير المشروعة؛ وغير المسجلة رسمياً لدى الدولة ولا تدخل في حسابات الناتج المحلي الإجمالي، وبسبب عدم توفر عدد كافٍ من إعلانات عقارات للايجار فإن المشاريع يتم فتحها في المنازل، ومن أهم هذه الأعمال والمشاريع:

أرسل ملاحظاتك لنا
لا تفوّت عليك هذه الصفقات